الاسباب وعوامل الخطر

ما هي أسباب الاصابة بمرض ألزهايمر؟

يظل هذا السؤال من أهم الأسئلة المتعلقة بالمرض خصوصا في عند محاولة اتخاذ أي اجراءات وقائية. كما هو الحال مع معظم الأمراض المزمنة لا يوجد سبب واحد ولكن مجموعة من العوامل تسمى العوامل التي ترفع من احتمالية الاصابة بالمرض ونسميها بعوامل الخطر (Risk Factors). أهم هذه العوامل هو التقدم في السن ويمكن رؤية ذلك بوضوح من خلال الرسم التوضيحي التالي المبني على الدراسات المسحية العالمية:

أما عوامل الخطر الأخرى التي يوجد أدلة علمية واضحة عليها والتي يرتبط بعضها بزيادة فرصة حصول أمراض القلب كذلك فهي كما يلي:
1. الاناث أكثر من الرجال
2. ارتفاع مستوى الكوليسترول والهوموسيستين في الدم
3. متلازمة داون
4. السمنة في وسط الجسم (الكرش)
5. قلة النشاط البدني
6. قلة النشاط الذهني
7. الإكتئاب المرضي
8. مرض السكري
9. إرتفاع ضغط الدم
10. التدخين
11. إصابات الرأس
12. الجين المسمي ApoE-4
ان قائمة عوامل الخطر المرتبطة بزيادة فرصة الاصابة بمرض ألزهايمر تطول مع مرور الوقت مع ظهور أدلة علمية جديدة مبنية على دراسات مسحية لأعداد كبيرة من الاشخاص وتؤكد لنا أن هذا المرض, مثل الكثير من الأمراض الأخرى لا يرتبط بسبب واحد بل بالكثير من العوامل الشخصية والبيئية المؤثرة. بطبيعة الحال توجد بعض الاستثناءات مثل ظهور المرض لدى شخص لا يبدو أنه يعاني من اي من هذه العوامل. لذلك يجب التذكير مرة أخرى أنها عوامل خطر وليست اسباب وتظل الاصابة بمرض الزهايمر قضاءاً وقدراً لا نحيط بجميع جوانبه.
غنيٌ عن القول أن التعامل مع عوامل الخطر هذه بشكل عملي والتحكم بها سيساعد باذن الله على تقليل فرص الاصابة بالمرض. توجد عوامل لا يمكن التحكم بها مثل التقدم في السن والجنس والتركيبة الجينية أما بقية العوامل مثل ممارسة النشاط البدني فقد أثبتت دراسات متعددة أهميتها في تقليل فرصة الاصابة.
الخلاصة هي أن مرض ألزهايمرمرض مزمن يمكن تقليل فرصة حدوثه عن طريق التعرف على عوامل الخطرالمرتبطه به.

مسببات مرض ألزهايمر