تميز استراتيجيتنا

انبثقت فكرة تأسيس الجمعية من مجموعة من السيدات أصيب وأمهاتهم بمرض ألزهايمر، وبدأت رحلتهم في البحث عن مهتمين في هذا الجانب، حيث بادر خمسة وأربعين من أبناء وبنات هذا الوطن بتأسيس الجمعية السعودية الخيرية لمرض ألزهايمر، وصدرت موافقة وزارة العمل والتنمية الاجتماعية على تأسيسها.

 

رؤيتنا :
الريادة في التعريف و نشر الوعي الصحي و النفسي و الاجتماعي بمرض ألزهايمر

 

رسالتنا:
الوصول بمستفيدي الجمعية و ذويهم و جميع فئات المجتمع إلى أعلى مستويات الوعي بمرض ألزهايمر و تفعيل الشراكات الاستراتيجية بين الجهات ذات العلاقة لتحقيق أهداف الجمعية قريبة و بعيدة المدى .

 

أهدافنا:

أولاً: رفع مستوى الوعي العام بمرض ألزهايمر عبر تثقيف شرائح المجتمع المختلفة حول المرض وإقامة الحملات التوعوية والندوات التثقيفية وعبر جميع وسائل الإعلام الممكنة.

ثانياً: تقديم الدعم والمساندة لمرضى ألزهايمر و تحسين المستوى الصحي والمعيشي لهم عبر تأمين العلاج والأجهزة المساندة لهم.

ثالثاً: تقديم الدعم والمشورة لعائلات المصابين ومن يقوم برعايتهم.

رابعاً: تفعيل الشراكات الإستراتيجية بين الجهات الخيرية العلمية، الصحية، الأكاديمية، الإعلامية، والتثقيفية، ومنشئات القطاع الخاص.

خامساً: دعم الأبحاث والدراسات المتعلقة بمرض ألزهايمر، والتعاون مع الباحثين في المجال الطبي والنفسي والاجتماعي.

سادساً:تأسيس قاعدة بيانات حول المرض والمرضى، و العناية بجمع المعلومات و عمل الإحصاءات اللازمة للوقوف على الواقع والإنطلاق منه نحو رؤية علمية تكمل النقص الكبير في هذا الجانب.

سابعاً:التعاون مع الجمعيات الإقليمية و الدولية المختصة بمرض ألزهايمر من أجل تطوير الخدمات المقدمة من قبل الجمعية للمرضى وذويهم.

ثامناً: الإحتفال بالشهر العالمي لمرض ألزهايمر والذي يصادف شهر سبتمبر من كل عام ومواكبة مسيرة الإحتفالات العالمية في مختلف مدن العالم وتسليط المزيد من الضوء على هذا المرض داخل المجتمع.